“زين السعودية” أول مزود خدمات رقمية يقدم نظام إدارة الأسطول كمنتجٍ وطني 100%

“زين السعودية” أول مزود خدمات رقمية يقدم نظام إدارة الأسطول كمنتجٍ وطني 100%

أعلنت “زين السعودية” المزود الرقمي الرائد للاتصالات والخدمات في المملكة، عن إطلاقها أول نظام لإدارة الأسطول والمخصص لقطاع الأعمال كمنتجٍ وطني 100%، حيث تم تصنيع وتجميع كافة أجهزة التعقّب الخاصة بالنظام في السعودية، واستضافة كامل البيانات محليّاً من خلال سحابة زين، ومن خلال هذا الإعلان أصبحت “زين السعودية” أول شركة اتصالات وخدمات رقمية في المملكة توفر حلّاً متكاملاً لإدارة الأسطول “صُنع في السعودية”.

ويُعد “نظام إدارة الأسطول” منصةً سحابية متكاملة لتلبية احتياجات القطاع العام والخاص بمختلف أحجامه، للمساعدة على تبسيط العمليات اللوجستية وتحسين مسارات التنقّل وخفض استهلاك الوقود بما يسهم في تقليل الانبعاثات الكربونية بهدف الحفاظ على البيئة ودعم تحقيق مستويات أعلى من الاستدامة وتعزيز سلامة السائقين وكذلك الأمن والسلامة في قطاع المواصلات والقطاع اللوجستي، حيث يتيح النظام إمكانية التتبع للأسطول عبر تقنية الأقمار الصناعية، مما يمكّن صنّاع القرار في القطاع اللوجستي من اتخاذ القرارات الضرورية التي تستند إلى تقارير شاملة قائمة على البيانات الدقيقة التي يجمعها النظام، مما يرفع من كفاءة العمليات ويوفر في التكلفة.

وتعليقاً على ذلك، قال الرئيس التنفيذي لقطاع الأعمال والنواقل والمشغلين المهندس سعد بن عبد الرحمن السدحان: “فخورون بأن نكون أول مزود للاتصالات والخدمات الرقمية يوفر حلاً متكاملاً تم تصميمه وتطويره في المملكة، بما يتماشى مع إستراتيجيتنا للاستدامة عبر دعم المحتوى المحلي، ويحقق تطلعات قيادتنا الرشيدة ورؤية السعودية 2030 لتعزيز الاقتصاد الرقمي، وتوطين التقنية. وأضاف نحن نحرص في زين السعودية على بناء منظومة تقنية متكاملة تهدف إلى توظيف الرقمنة والأتمتة لخدمة وتمكين القطاعات الإنتاجية والخدماتية واللوجستية على مستوى المملكة. ومن هذا المنطلق، فإن توفير نظام إدارة الأسطول هو امتداد لهذا التوجه الوطني الإستراتيجي، ونفخر بأن نكون في طليعة الشركات التي توفر أنظمة رقمية وطنية 100%، لنسهم معاً في دعم نهضة وطننا الغالي واستدامة ازدهاره”.

هذا ويعد برنامج صنع في السعودية أحد البرامج الوطنية الداعمة للسلع والخدمات الوطنية وجعلها الخيار الأفضل للمستهلكين، وتعزيز الثقة بالمنتج الوطني على كافة الأصعدة، وتفعيل دوره في تنمية الناتج المحلي غير النفطي من خلال رفع ولاء المستهلك للمنتجات والخدمات الوطنية، والتي بدورها ستسهم في تحقيق مستهدفات رؤية السعودية 2030 الاقتصادية الرامية إلى تنويع مصادر الدخل للاقتصاد الوطني وتعزيز مكانة المنتج السعودي وفق أعلى معايير الموثوقية والتميز.

الجدير بالذكر أن “زين السعودية” قد فازت مؤخراً بـ”جائزة العمل” للتوطين على مستوى قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات تقديراً لجهودها وإنجازاتها الرائدة في تمكين الابتكار والتطوير في القطاع بعقولٍ وأيادٍ وطنيةٍ شابة. كما وقّعت مؤخراً اتفاقية شراكة مع ” شركة الروّاد للأنظمة “، الرائدة والمتخصصة في تصميم وتطوير وتصنيع الدوائر الإلكترونية لتوطين المنتجات والخبرات المتخصصة في مجال إنترنت الأشياء، لتحقيق استدامة الابتكار في قطاع الاتصالات والخدمات الرقمية في المملكة، والمساهمة في رفع نسبة المحتوى المحلي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *