ملتقى الأعمال السعودي الألباني يؤسس لشراكة اقتصادية جديدة

ملتقى الأعمال السعودي الألباني يؤسس لشراكة اقتصادية جديدة

المؤشر –  الرياض

انعقدت أمس بالعاصمة الألبانية تيرانا فعاليات ملتقى الأعمال السعودي الألباني بمشاركة أكثر من (250) من المسؤولين والمستثمرين وممثلي الجهات الحكومية والخاصة بالبلدين، حيث شهد الملتقى توقيع اتحاد الغرف السعودية واتحاد غرف التجارة الألبانية اتفاقية إنشاء مجلس أعمال سعودي ألباني مشترك ليؤسس ذلك لشراكة اقتصادية جديدة بين البلدين.

 

وخلال كلمته قال رئيس اتحاد الغرف السعودية الأستاذ حسن بن معجب الحويزي أن المملكة وألبانيا ترتبطان باتفاقيات لتشجيع التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري، مؤكداً بأن إنشاء مجلس الأعمال السعودي الألباني سيشكل دفعة قوية للتجارة والاستثمار بين البلدين، داعياً لدراسة أسباب ضعف التبادل التجاري ومعالجتها

وحضر الملتقى سفير المملكة لدى ألبانيا فيصل حفظي ، ومن الجانب الألباني وزراء الاقتصاد وريادة الأعمال والزراعة.

من جهته قال رئيس مجلس الأعمال السعودي الألباني الدكتور عبدالرحمن المفرح أن  ألبانيا تتوافر على فرص استثمارية كبيرة يمكن للمستثمرين السعوديين الاستفادة منها عبر شراكات مع نظرائهم الألبانيين.

وسلط الملتقى الضوء على الفرص وبيئة الاستثمار في كل من المملكة وجمهورية وألبانيا، كما شهد تقديم عروض (استثمر في السعودية) من وزارة الاستثمار، و(صنع في السعودية) من هيئة تنمية الصادرات السعودية، إلى جانب عرض عن خدمات بنك التصدير والاستيراد السعودي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *