مجلة ناشيونال جيوغرافيك العربية تصحب قرّاءها في رحلةٍ عبر الطبيعة في عدد شهر أبريل

مجلة ناشيونال جيوغرافيك العربية تصحب قرّاءها في رحلةٍ عبر الطبيعة في عدد شهر أبريل

 

أصدرت مجلة “ناشيونال جيوغرافيك العربية” التابعة لشبكة أبوظبي للإعلام، شركة خدمات الإعلام العامة الرائدة في دولة الإمارات، عددها الجديد لشهر أبريل 2024، والذي يضم مجموعة من المواضيع الشائقة، بما فيها هجرة الفراشات الملكية، والبِرَك المائية الموسمية، وفقمات مياه شمال غرب الأطلسي، فضلاً عن قصص فرق الرعاية الطبية.

ويروي موضوع “رحلة الفراشات الملكية” الهجرة السنوية الملحمية التي تخوضها هذه الحشرات البهية على امتداد ثلاث دول بالقارة الأمريكية بحثًا عن الأمان والتزاوج والغذاء؛ فضلاً عن المخاطر التي تهددها حالياً، والتي تتمثل في فقدان الموائل وشح مصادر الغذاء، والجهود التي يبذلها العلماء وعامة الناس لمواجهة هذه التحديات.

ويلقي موضوع “البيت.. مثواهم الأخير” الضوء على فرق رعاية طبية تستخدم كل السبل المهنية والإنسانية لمساعدة أطفال يعانون أمراضاً مزمنة عصية على العلاج؛ إذ يقوم هؤلاء المتخصصون في الطب التلطيفي بتقديم خدماتهم في البيت وسط أجواء مفعمة بالدفء العائلي والحب والراحة النفسية، بعيداً عن أجواء المستشفيات وآلامها ووحشتها وجمودها العاطفي.

وتُطلع المجلة قراءها في موضوع “على جليد هار” على المعاناة المتزايدة لفقمات القيثارة بفعل درجات الحرارة المتنامية شتاءً في مياه شمال غرب الأطلسي، حيث يستمر الجليد البحري، موطن تناسلها وتربية صغارها، في الانكماش والذوبان، ليبقى السؤال الأهم: كيف ستتأقلم هذه المخلوقات وتنجو؟ وماذا أَعَدَّ العلماء في سبيل إنقاذها؟

ويروي موضوع “في فلك الربيــــــع” قصة الِبرك الموسمية التي تتغذى بالأمطار أو مياه الثلوج الذائبة، والتي تحمل خصائص جيولوجية وجغرافية وبيولوجية فريدة تمنحها أهمية كبيرة في الحفاظ على دورة الحياة والسلسلة الغذائية لوحيش الغاب؛ إذ تهب الحياةَ الزاخرة لعددٍ كبير من النباتات والحيوانات، قبل أن تغادر هي الحياة، إلى أن يحين موعد فصل الربيع. لكن منظومتها البيئية تواجه تهديدات، من أبرزها الزحف العمراني البشري.

ويروي المصورون في موضوع “لحظات مذهلة” عمّا جرى خلف كواليس التقاطهم صوراً خالدة تحبس الأنفاس، من صورةٍ لأول تسلق بلا حبال أمان لواجهة صخرية شاهقة، إلى أخرى لدب قطبي يسبح تحت صفائح الجليد. فمِن هؤلاء مَن غامر بحياته وهو يطارد بعدسته عاصفة هوجاء أو يغوص مع أسماك القرش أو يتفادى وابل القذائف في منطقة نزاع.. في سبيل صورة.

وتجدر الإشارة إلى أن مجلة “ناشيونال جيوغرافيك العربية” هي مجلة معرفية شاملة، تصدر عن “شبكة أبوظبي للإعلام” بنسختها العربية منذ أكتوبر 2010 بالشراكة مع المجلة العالمية “ناشيونال جيوغرافيك” التي تأسست في عام 1888.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *