الذهب يغلق منخفضاً مع استعادة الدولار قوته

الذهب يغلق منخفضاً مع استعادة الدولار قوته

جرت تسوية العقود الأميركية الآجلة للذهب الثلاثاء 5 ديسمبر (كانون الأول)،  متراجعة بنسبة 0.3 بالمئة، عند 2036.30 دولار.

وقال محللون إن الزخم الذي دفع الذهب إلى مستوى قياسي مرتفع يوم الاثنين قد يتلاشى على المدى القصير بسبب عدم اليقين بشأن توقيت التيسير النقدي الأميركي.

لكن في الوقت نفسه فإن المخاطر الجيوسياسية الأوسع نطاقا من شأنها أن تعطي دفعة نحو قمم جديدة، في إشارة إلى تصاعد التوترات في منطقة الشرق الأوسط، حيث الحرب بين إسرئيل وحركة حماس الفلسطينية.

وتراجع الذهب بعد أن سجل أعلى مستوى على الإطلاق في الجلسة السابقة مع استعادة الدولار قوته وإحجام المستثمرين عن القيام برهانات كبيرة قبيل بيانات الوظائف الأميركية الرئيسية.

صعد الدولار 0.2 % ليحوم قرب أعلى مستوى له فيما يزيد على أسبوع مما رفع تكلفة الذهب على حائزي العملات الأخرى.

ووفقا لخدمة CME ، يتوقع 61 % من المتداولين، بعد تعليقات حذرة من كبار مسؤولي مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي)، انخفاض سعر الفائدة بما لا يقل عن 25 نقطة أساس في مارس آذار في حين توقع 87 % منهم أن يحدث ذلك في مايو (آيار).

وانخفض السعر الفوري للذهب بنسبة 0.5% إلى 2020.29 دولارًا للأوقية بحلول الساعة 2010 بتوقيت غرينتش.

وارتفعت أسعار الذهب إلى مستوى قياسي عند 2135.40 دولارًا يوم الاثنين، قبل أن تنخفض أكثر من 100 دولار في يوم واحد لتغلق منخفضة بما يزيد عن 2%.

على المدى القريب

كبير المحللين لدى Kitco Metals ، جيم ويكوف، قال: “كان صعود مؤشر الدولار الأميركي هذا الأسبوع بشكل أساسي بمثابة تأثير سلبي خارجي على السوق،. لكن مستوى 2000 دولار من المحتمل أن يكون الحد الأدنى على المدى القريب في سوق الذهب”.

وتراجعت فرص العمل في الولايات المتحدة إلى أدنى مستوياتها في أكثر من عامين ونصف في أكتوبر (تشرين الأول)، بما يشكل أقوى إشارة حتى الآن على أن ارتفاع أسعار الفائدة يضعف الطلب على العمال ويعزز توقعات الأسواق المالية بشأن السياسة النقدية التي ينتهجها مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي).

وأظهر مسح فرص العمل ودوران العمالة التابع لوزارة العمل، الثلاثاء 5 ديسمبر (كانون الأول) أن هناك 1.34 وظيفة شاغرة لكل عاطل عن العمل في أكتوبر، وهو أدنى مستوى منذ أغسطس (آب) 2021 وانخفاضًا من 1.47 في سبتمبر (أيلول). فيما يتراجع عدد العمال الذين يستقيلون، الأمر الذي قد يساعد مع مرور الوقت في تخفيف تضخم الأجور. (اقرأ أيضاً: فرص العمل في الولايات المتحدة تتراجع لأدنى مستوياتها في أكثر من عامين ونصف)

وخسرت الفضة في المعاملات الفورية 1.4 بالمئة إلى 24.16 دولار، في حين تراجع البلاتين 1.8 بالمئة إلى 899.80 دولار. ونزل البلاديوم 4.1 % إلى أدنى مستوى في أكثر من خمس سنوات عند 936.24 دولار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *